بسم الله الرحمن الرحيم

وبسمه تبدأ جمعية دعم في شرع ابوابها لخدمة المرأة تأسيا بمن سبقنا من الجمعيات الخيرية في خدمة المجتمع متوافقين في عملنا مع رؤية 2030

 ومستهدفين المرأة الارملة والمطلقة وأبنائهن بهذه الخدمة
حتى تغدو المطلقة منطلقة …. والارملة سيدة قوية بالله ثم بطموحها وعملها ….

وحتى تورق حياتها بالخير ان شاء الله
نعمل متشاركين مع من نعتبرهم مكملون لنا في اداء رسالتنا الإنسانية والخيرية

 وهذا دفعنا لتوقيع اتفاقيات تعون مع مكتب الأستاذة بيان زهران لتقديم محاضرات وندوات قانونيه لتنوير المرأة عامه والمستهدفة بخدمات جمعيتنا خاصه بما لهن وما عليهن
وكذلك مع جمعية الايادي الحرفية لتدريب بعض الحالات المخدومة من قبلنا … وسوف نستمر في توقيع مذكرات التعاون والتفاهم مع كل من سيمد يده بلخير لجمعيتنا والفئة المستهدفة ولعل أكبر طموحاتنا هو بناء وقف خيري لصالح هذه الفئة ونتطلع لتحقيقه بفضل الله ثم بمشاركة المتبارون في الخير أملا في ان نكون ممن قال فيهم رسول الله ﷺ:

(الساعي على الأرملة والمسكين كالمجاهد في سبيل الله) وأحسبه قال: (وكالقائم الذي لا يفتر، وكالصائم الذي لا يفطر) متّفقٌ عليه.

               ها نحن معكم وبكم ولكم

رئيسة مجلس ادارة جمعية دعم لرعاية المطلقات والارامل وابنائهن بمنطقة مكة المكرمة
نوره بنت عبد العزيز آل الشيخ